عربي

محاولات حركة النهضة الإخوانية السيطرة على انتخابات الرئاسة بتونس والسعي لتزييف إرادة الشعب  

مرشحة الرئاسة المستبعدة: حركة النهضة الإخوانية تسعى لتزييف إرادة الشعب التونسي بانتخاباته

محاولات حركة النهضة الإخوانية السيطرة على انتخابات الرئاسة بتونس والسعي لتزييف إرادة الشعب

تونس – مسار 24

صرحت المرشحة المستبعدة من الانتخابات الرئاسية بدولة تونس الدكتورة ليلى الهمامي أن حركة  النهضة الإخوانية تسعى دائمًا لتزييف إرادة الشعب خلال الانتخابات الرئاسية المزمع إجرائها قريبًا كما صرحت أن إقصائها من الإنتخابات تم بعد سلسلة من التهديدات وحرق منزلها والاعتداء أيضًا عليها من قبل حركة النهضة التونسية، وإيقاف ترشح السياسي التونسى نبيل القروي بعد قبول ترشحه ، وفي غياب حكم قضائي نهائي وحرمان المرشح التونسى أيضا سليم الرياحي من حقه في خوض الحملة الانتخابية من داخل تونس وإقصاء عدد من المرشحين.

وأضافت أنه تم تمكين الائتلاف الحاكم المتمثل فى حركة النهضة الإخوانية من امتيازات انتخابية على باقي المنافسين، كلها أدلة تؤكد محاولات السيطرة على تلك الانتخابات.

وأكدت همامى: أنه بناء على هذه المعطيات أعتبرأن المسار الانتخابي تتخذه حركة النهضة الإخوانية في طريق تزييف إرادة الشعب قبل الاقتراع .

ونوهت سأواصل النضال والعمل ضد المافيا السياسية السائدة من أجل إرساء ديمقراطية حقيقية تستجيب لإدارة المجتمع ولا تنقلب عليها.

 

 

 

 

 

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫269 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق