مصر

الأوقاف المصرية: مشروع الأذان الموحد هو أحد أهم الركائز الأساسية فى ملف تجديد الخطاب الدينى

لا صحة على الإطلاق لوقف تطبيق مشروع الآذان الموحد

الأوقاف المصرية: مشروع الأذان الموحد هو أحد أهم الركائز الأساسية فى ملف تجديد الخطاب الدينى

القاهرة – مسار 24

نفت مصر إيقاف القرار الصادر بتطبيع مشروع الأذان الموحد ، في المساجد، مؤكدا أن الحديث الدائر حول إيقافه مجرد شائعات.

قال المركز الإعلامى لمجلس الوزراء المصري، إنه فى ضوء ما تردد من أنباء تفيد بوقف وزارة الأوقاف تطبيق تجربة الآذان الموحد،
فقد تواصل المركز مع وزارة الأوقاف، والتى نفت صحة تلك الأنباء بشكل قاطع.

وأكد المركز: أنه لا صحة على الإطلاق لوقف تطبيق مشروع الآذان الموحد،
بل على العكس فالوزارة تنتوى التوسع وتعميم فكرة الآذان الموحد، على مستوى الجمهورية خاصة بعد نجاح تجربة المشروع فى أكثر من 100 مسجد بالقاهرة،
وأن كل ما يثار فى هذا الشأن شائعات مغرضة تستهدف إثارة البلبلة بين الرأى العام.

وقالت وزارة الاوقاف المصرية: أن مشروع الأذان الموحد، هو أحد أهم الركائز الأساسية فى ملف تجديد الخطاب الدينى،
ويعتبر نقلة حضارية تتسق بمقاصد الشريعة الإسلامية،
وذلك من خلال القضاء على تداخل الأصوات فى المساجد القريبة أو اختلاف توقيت إطلاق الآذان فى المنطقة الواحدة.

 

 

 

الوسوم

مسار 24

هناك حقيقة وراء الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق