ملفات

 التكنولوجياالحديثةوسياساتها التنموية تقف حائلًا بين التنمية المستدامةوالمستقبل

تعظيم الربح المادي على حساب الإنسان والبيئة

التكنولوجيا الحديثةوسياساتها التنموية تقف حائلًا بين التنمية المستدامةوالمستقبل

خاص- مسار24

في عام1922م اصدر العالم الشهير بيك (beck) كتابًا شهيرًا بعنوان مجتمع المخاطر”the risk society ” عن الخطورة البيئية التي تتعرض لها الإنسانية ،فقد رأى أن التكنولوجيا الحديثة هي الحائل الأكبر بين التنمية المستدامة والمستقبل .

انتقد فيه الأخطار المتعددة التي وقع الإنسان والبيئة فريسة لها خاصة بعد الثورة الصناعية ،والتطور الصناعي بوجه عام.

كما هاجم السياسات التنموية التي تعظم من الربح المادي ،والاقتصادي مما أدى إلى انعكاس سلبي على الإنسان ،والبيئة

وتعددت الأخطار وتنوعت ما بين ثقب اوزون ،ودفء حراري ،وتصحر ،وتغيرات مناخية ،وغياب العدالة ،والفقر،وتزايد الصراعات بين

الجماعات إلى التأثير السلبي على الحالة الصحية ،والنفسية للإنسان حيث تتميز بعدة سمات مشتركة أخطرها : انتشار

هذه الأخطار بكافة انحاء العالم دون تفرقة بين الدول النامية والمتقدمة ، امتداد هذه الأخطار للمستقبل والأجيال القادمة حيث لاتقتصر على الحاضر فقط .

تنوع المخاطر البيئية

وتتعدد وتتنوع المخاطر البيئية حيث تم تقسيمها إلى الآتي ،مخاطر طبيعية : تتمثل في زيادة معدلات الكوارث الطبيعية من زلازل وبراكين وتلوث أنهار التصحر .

مخاطر سياسية : غياب العدالة الاجتماعية والبيئية بوجه عام ،وذلك نتيجة عدم التوزيع العادل للثروات،وزيادة الفجوة بين

الطبقة العاملة وأصحاب رأس المال ،مما أدى لحدة الصراعات السياسية ، والحروب الأهلية في مناطق شتى من العالم ،كما تلعب تكنولوجيا السلاح دورًا هامًا في إشعال الحروب في شتى دول العالم من أجل إعلاء الربح المادي .

مخاطر اجتماعية : وتتمثل في معدلات انتشار الجريمة والتحرش الجنسي بالأطفال والمرأة وانتشار المخدرات ، وزيادة معدلات البطالة والفقر وانخفاض نسبة الاحساس بالأمان وانتشار التفكك الأسري .

مخاطر صحية : زيادة أمراض الصدر والربو لدى الكبار والأطفال كما يؤدي أيضًا لانتشار سرطان الجلد وهو أحد مسبباته مما يؤدي لارتفاع أسعار العلاج وبالتاي خدمة صحية متدنية في كثير من مناطق العالم .

مخاطر نفسية : ما نتج عن الثورة الصناعية أدى لرفاهية أعلى للإنسان وتزايدت احتياجاته ،مما أدى لضغط بيئي أعلى من

أجل اشباع تلك الحاجات، ومع نمو تلك الحاجات تأتي ووتزايد الضغوط والضوضاء والازدحام ،والخوف من تلوث الماء والهواء

والغذاء ،ومخاطر الحروب الكيميائية ،وتشكل كل هذه العوامل ضغطًا نفسيًا وتؤدي لارتفاع معدلات الاكتئاب والعدوانية والحزن والعنف والاحباط .

مخاطر تشكل عائقًا أمام التنمية المستدامة والمستقبل : حسب الدراسة التي اجريت بإنجلترا لاستطلاع الرأي عام 1995

حول ما يراه المواطنون من مستقبل أفضل في ظل التكنولوجيا الحديثة وجاءت النتيجة مخيبة للأمال حيث كانت شهادة بفشل

الرأسمالية بإنجلترا إحدى قلاع النظام الرأسمالي الحديث، وهي تعكس ما نعيشه اليوم من أخطار حقيقية في مختلف جوانب الحياة .

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق