دولي

وزير الخارجية المصري بالعاصمة الليتوانية للقاء نظيره والتشاور حول القضايا الدولية

تعزيز العلاقات الليتوانية المصرية في كافة المجالات 

وزير الخارجية المصري بالعاصمة الليتوانية للقاء نظيره والتشاور حول القضايا الدولية

خاص – مسار 24 

التقى وزير الخارجية المصري سامح شكرى،بالعاصمة الليتوانية فيلنيوس، مستشار حكومة جمهورية ليتوانيا ألجيرداس ستونتشايتس حيث تناول الجانبان أوجه العلاقات الثنائية بين مصر وليتوانيا فى كافة المجالات، والتشاور حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.

صرح المستشار أحمد حافظ المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، وفق بيان حصل عليه مراسل مسار 24 إن الوزير المصري استهل اللقاء بالإعراب عن ارتياحه لمستوى التعاون القائم بينهما مشيداً بما شهدته العلاقات الثنائية من تطورات إيجابية عبر سنوات، ولاسيما ارتفاع فعاليات الزيارات المتبادلة، وانعقاد الدورة الثانية للجنة المشتركة بين البلدين على المستوى الوزارى خلال زيارته الحالية.

تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين

وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجية، أن الوزير شكرى أكد خلال اللقاء على الأهمية الكبيرة التى توليها مصر لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين، لاسيما في قطاعات الطاقة المتجددة والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والأمن والزراعة، وذلك بالإضافة إلى زيادة حجم التبادل التجارى، ورفع معدل الاستثمارات.

وبهذا الإطار، استعرض وزير الخارجية أبرز ملامح برنامج الإصلاح الاقتصادى ومناخ الاستثمار فى مصر، داعيًا إلى استفاده الشركات الليتوانية بالفرص المتاحة فى السوق المصرى، وقد نوه شكرى بأهمية العمل على تنمية العلاقات السياحية بين الدولتين، على ضوء تصدر مصر لقائمة المقاصد السياحية للمواطن الليتوانى.

وفى ختام تصريحات متحدث الخارجية أكد تطلع مصر لتعزيز العلاقات فى كافة المجالات، كما أثنى على الجهود المصرية لمكافحة ظاهرتى الإرهاب والهجرة غير الشرعية، فضلاً عن دور مصر في تعزيز الأمن والاستقرار فى أفريقيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق